2011/07/01

رغمَ بُعده آلذي دآم مُدة سَنه ..
آلآ آني آفتقده آليوم كثيرآ ..
ف جُمعتي آصبحتْ يآئسه ..
........... آعتقدْ آنني آدرَكت آنَ لآتحسنْ فِي عَلآقتنآ من جديدْ .,

هناك تعليقان (2):

  1. يغيبون ويتركون أرواحنا تبكيهم
    ونحاول لملمة جراحنا والنسيان
    ولكن في كل مرة ندرك أنهم هنا حيث النبض "
    ؛؛
    ؛
    ميم
    حرفك مموسق بالجمال
    جميلة الحرف أنتِ "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  2. بوح رائع ميم من قلمكم ومؤثر

    دمتم بكل ود

    ردحذف